إيلي اسود يطالب.. لنا الحق بمعرفة كل ما جرى..

– عن توقيت جلب الشتامين..

***

علّق نائب رئيس هيئة قدامى ومؤسسي القوات اللبنانية ايلي أسود على صفحته (Elie Assouad) على توقيت جلب الشتامين الى حلقة ” كلام الناس ” اثناء احتجاز الحريري ، لذم وقدح رئيس الجمهورية ورئيس المجلس النيابي وقائد الجيش ووزير الخارجية ، وعدم اسكاتهم ، وتكملة الهجمة في حلقة لاحقة للنيل من وزير العدل ومن القضاء ، ورفض المثول امامه ،

أروي :

اليوم ، صدر قرار ظني عن قاضي التحقيق الاول في المحكمة العسكرية رياض ابو غيدا ركز فيه على توقيت احتجاز الحريري ، مع تكليف الموساد صيداوي لاغتيال بهية الحريري ، لاثارة الفتن في البلاد ، باعتراف العميل عينه ..

ثم ،
كلام وزير الخارجية ، ومستشار رئيس الجمهورية جان عزيز اشارا بوضوح ” الى خطة لشل الحكم واشعال فتنة ، وهناك من قدم خدماته لتزويده بالسلاح ” ، فور احتجاز الحريري ..
وفي كلام السيد حسن نصرالله للميادين ، شرح واف لخطة تخريب البلد ، بهدف اشعال حرب اهلية في لبنان ، شارك فيها اطراف في الداخل ، شرارتها احتجاز الحريري !! ..

اذا” ،
الحريري الذي احتفظ لنفسه بأسرار احتجازه ، وعدل عن بق البحصة ، استقبل بعد وصوله سفراء دول خليجية تمدح سياسيين لبنانيين ( متهمين ) فعلوا المستحيل لفك حجز الحريري اثناء احتجازه ، على حد زعمهم ، ويستغربون هجوم تيار المستقبل عليهم ، في سابقة تدخل غريبة بشكل لا مثيل له للدفاع عن سياسيين لبنانيين ..

التوقيت القاتل ، لنا حق معرفة كل ما جرى ، بعدما انكشف المستور ، وبانت الاسماء كلها ..

من هنا بداية تحديد السياديين من بين السياسيين ، بالفعل لا بالقول ..