هيئة قدامى ومؤسسي القوات: نتوجه الى رفاقنا عدم الإنجرار وراء الرهانات الخاطئة

عقدت هيئة قدامى القوات والحركة التصحيحية في القوات اللبنانية اجتماعها الدوري:
وبعد التداول بالمستجدات على الساحة المحلية وفي نهاية الاجتماع، اصدر المجتمعون النداء التالي:

1- نتوجه الى رفاقنا الوعي والتنبه وعدم الإنجرار وراء الرهانات الخاطئة نتيجة الأحادية في اتخاذ القرارات والشخصانية في التبعية التي أوصلت الكثير من الرفاق في مرحلة سابقة ان يكونوا موضع شبهة وملاحقة وعدم استقرار، وهي تؤدي حالياً الى وضعكم في حالة منعزلة ومرفوضة حتى ممن كانوا اقرب المقربين .

2- ان التماهي في السياسة مع مشاريع خارجية مشبوهة تستعمل اسم المقاومة المسيحية للتصويب بشكل دائم على شركائنا في الوطن بطريقة غوغائية ومزايدة دائمة دون الأخذ بعين الاعتبار المتغيرات الحاصلة على مستوى الوطن والإقليم وتحصل نتيجة قراءة فردية مصلحية لاتعتمد الشورى ولا المنطق في اتخاذ القرار.

3- إن المطلوب حالياً هو التركيز على الوحدة الوطنية الجامعة من خلال تعزيز التضامن بين كافة مكونات مجتمعنا المسيحي وتأمين متطلبات هذا المجتمع من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية بدل الإلتهاء بعمليات التضليل والتخوين المبرمجة التي لن تغيّر في الواقع شيئاً وسوف تضيع تضحيات مقاومينا سدىً كما حصل في بداية التسعينات.

4- لقد آلينا على أنفسنا في هذه الظروف المصيرية أن نوجّه النداء الى رفاقنا وأخوتنا لتصحيح المسار والبقاء كلنا مقاومين لأجل لبنان.
مكتب الاعلام